Loading...
l
  • الأكثر مشاهدة
  • الأكثر تعليق

انتظر...

دعم النزاهة والشفافية في المجتمع السعودي

منتدى الشفافية

دعم النزاهة والشفافية في المجتمع السعودي

يصدر قريبا عن منتدى الشفافية أول دراسة يصدرها المنتدى بعد انطلاقه كإحدى أهم المبادرات الشعبية لنشر قيم الشفافية والنزاهة في المجتمع السعودي، الدراسة والتي تحمل عنوان"  دعم النزاهة في المجتمع السعودي قبل مكافحة الفساد" يتناول العلاقة العضوية بين تفعيل مباديء ومعايير النزاهة والشفافية بمكافحة الفساد، وأهمية وجود منظومة شاملة للشفافية لا تقبل التجزئة، ودعم المباديء ببناء ثقافة الشفافية والمحاسبة.، واستعراض العناصر التي تتناولها الدراسة ومنهجيتها، ومحاور الدراسة تتناول وفقا للإبواب الأتي :

 

الباب الأول
يخصص الباب الأول لاستعراض المحاور النظرية لمنظومة الشفافية والنزاهة على المستوري الدولي، على أساس أن الفساد ظاهرة عالمية، ويتناول المنظومة القانونية والمؤسسية، وعلاقتها بالمصالح السياسية.
ماهية النزاهة والشفافية:
الماهية كمفهوم أوسع من التعريفات المتعددة، والوصول للماهية يقتضي تناول التطور التاريخي للشفافية وتعدد وتنوع معاييرها، وبتحليل مفاهيم الشفافية والنزاهة بمدلولاتها المتطورة، للوصول لماهية واضحة وشاملة للشفافية والنزاهة.
المحاور الفرعية:
- التطور التاريخي لمفهوم الشفافية ومدلولاته المتعددة.
- تطور المفاهيم الاساسية في علاقتها بإنتشار الفساد على المستوي الدولي
- علاقة الشفافية بمعايير الإدارة بالجودة.
- ماهية الشفافية والنزاهة كما تصل إليها الدراسة.
مباديء ومعايير الشفافية والنزاهة :
مباديء الشفافية والنزاهة، وقواعدها الأساسية كأطار ضروري لتفعيل الرقابة ومكافحة الفساد، (الإطار القانوني – الإفصاح – الرقابة – التعاون الدولي..الخ) والمعايير التي تضع أدوات وأسس تفعيل المباديء، وتنوع المعايير بتنوع القطاعات المختلفة، وأهمية مراجعتها وتطويرها بشكل مستمر طبقا  للنتائج وكشف العيوب ومدى شمولها لكل القطاعات  خاصة القطاعات الحيوية.
الأفكار الفرعية:
-  التفرقة بين مبادي الشفافية وبين المعايير التطبيقية.
- مباديء الشفافية ومصادرها ومدي تكاملها.
- مباديء الحوكمة.
- معايير الشفافية ومصادرها ومدي قابليتها للتوسع.
- آليات تفعيل المباديء والمعايير على المستوي الدولي.
- التعاون الدولي لنشر مباديء ومعايير الشفافية.
المنظومة التشريعية الدولية:
دور القانون الدولي في نشر وتفعيل مباديء ومعايير الشفافية والنزاهة عالميا، خاصة بالبلاد الأكثر فسادا على مؤشر الشفافية الدولية، ( تحليل قانوني ) يتناول التشريعات الدولية وعلاقتها بالمواثيق الحقوقية ( الحق بالمعرفة – الحقوق الاقتصادية والاجتماعية – الحق بالتنمية..الخ ) سيادة القانون والتعاون الدولي لنشر مباديء الشفافية، وعلاقتها بمكافحة الفساد كظاهرة عالمية .
الأفكار الفرعية:
-  الشفافية والنزاهة بالقانون الدولي.
- علاقة الشفافية بالمواثيق الحقوقية، هل الشفافية حق من حقوق الإنسان؟
- الشفافية وتدفق المعلومات وسهولة تداولها.
- منظومة التشريع الدولي كمصدر للتشريعات المحلية.
البنية المؤسسية الدولية للشفافية:
تحليل بنيوي للمنظمات الدولية المعنية بالشفافية والنزاهة، ومدي علاقتها بالمؤسسات المالية الدولية، وقدرتها على مواجهة الفساد على المستوي الدولي، والدور الذي تقوم به لمساعدة البلاد الأكثر فسادا، ومدي تأثرها أو خضوعها للمتغيرات والمصالح السياسية، وتأثير ذلك على الأدوار المنوطة بها لمحاربة الفساد دوليا ومحليا.
الأفكار الفرعية:
- المنظمات الدولية المعنية بالشفافية ومحاربة الفساد.
- المنظمات المالية الدولية وتأثيرها على الشفافية.
- تحليل لإستراتيجيات المنظمات الدولية من منظور ماهية الشفافية.
- تأثير المنظمات الدولية ( خاصة المالية ) على وضع الشفافية بالبلاد الفقيرة.
- علاقة المنظمات الدولية بالمصالح السياسية وتأثير ذلك على البلاد الفقيرة.
 
الباب الثاني
 
المنظومة التشريعية الوطنية:
تحليل قانوني للقوانين واللوائح الخاصة بالشفافية ومحاربة الفساد، بالسعودية مقارنة مع التشريعات الوطنية ببلاد أخري متباينة من حيث نظم الحكم والأوضاع الاقتصادية والتنموية.
الافكار الفرعية:
- قوانين الإستثمار 
- التشريعات الداعمة
- التحليل القانوني المقارن
- كيفية تطوير المنظومة التشريعية.
البنية المؤسسية للشفافية والنزاهة بالمملكة السعودية:
الهيئات المختصة بالشفافية ومكافحة الفساد بالمملكة، تحليل بنيوي – قانوي، للهيئات ودورها بالمجتمع، وتقييم أدائها قياسا على النتائج، وطرح رؤية علمية للتطوير لتفعيل دورها لتحقيق نتائج أفضل وأكثر شمولا وجذرية.
الافكار الفرعية:
- الهيئة الوطنية لمقاومة الفساد
- هيئة الرقابة والتخطيط
- تحليل بنيوي للهيئات المعنية بالشفافية
- تقييم للإستراتيجيات والإداء
- اليات التطوير
- العلاقة بين التشريعات والبنية المؤسسية.
الشفافية والتنمية بالمملكة:
دور الشفافية والنزاهة في علاقتها ببرامج وخطط التنمية الشاملة بالمملكة، من خلال تحليل للعلاقة الثلاثية ( الدولة – القطاع الخاص – المجتمع المدني ) قياسا على ما تم تحقيقة من جهة وأهداف الخطط التنموية من جهة أخري.
الأفكار الفرعية:
- برامج وخطط التنمية الشاملة بالمملكة
- العلاقة بين التنمية والشفافية
- دور العناصر المختلفة للتنمية في نشر ثقافة الشفافية ومحاربة الفساد
- تقييم نقدي 
مباديء ومعايير الشفافية والنزاهة بالقطاعات الحيوية بالمملكة:
عموية وشمول مباديء الشفافية والنزاهة كوسيلة لتطوير معايير التطوير والإتاحة، والجودة، بالقطاعات الحيوية المرتبطة بالحاجات الأساسية للمواطنين السعوييين.
الأفكار الفرعية:
الشفافية بقطاع التعليم بين الواقع والمأمول.
الشفافية بقطاع الصحة
الشفافية بالقطاع العقاري.
الشفافية بقطاع التشغيل. ( سعودة الوظائف )
بناء ثقافة الشفافية والنزاهة:
الشفافية والنزاهة كمنهجية إدارة قطاعات المجتمع المختلفة ليست مجرد أدوات لمكافحة الفساد، لكنها أيضا ثقافة عامة يتم بنائها وتراكمها من خلال منظومة شاملة تبدء من التعليم، وتفعيل الدور الأهلي وتوسيع قاعدة المشاركة، والإستفادة من النتائج خاصة التنمية الشامبلة.
الأفكار الفرعية:
- الشفافية والنزاهة كمنهجية إدارية.
- البناء التراكمي لثقافة الشفافية والمكاشفة.
- دور المنظمات الأهلية بوصفها الأكثر شفافية بالمجتمع السعودي.
- المشاركة والإستفادة من برامج التنمية الشاملة.
 

د. هويدا آدم الميع جامعة الاميرة نورة

دور العامل التربوي والديني علي الشفافية والنزاهة

06/04/2013

تعليقي هذا لا يقلل من المنهج العلمي الممتاز الذي تم به الموضوع فاولا اثمن الجهد الكبير الذي بذل في عرض الموضوع منهج علمي ممتاز وشمولية واضح.